للسريان حق في العراق كما للآخرين

نطالب مجلس النواب العراقي الذي وضع في جدول اعماله اليوم مناقشة اضافة القومية السريانية الى البطاقة الوطنية التي ستصدر من الحكومة العراقية قريبا ان تدعم هذا القرار وان يدرج القومية السريانية العريقة الى البطاقة الوطنية كحق وطني وتعبير عن انتمائهم لهذا الوطن وكونهم جزء اصيل من تراثة وحضارته.

لقد تعرض السريان والمسيح في العراق الى العديد من المجازر والانتهاكات في العراق من الحكومات المتعاقبة على العراق قبل ٢٠٠٣ ومن العصابات الارهابية بعدها بسبب ثباتهم على وطنيتهم وعدم رغبتهم في ترك الوطن الام العراق وبقائهم جزءا من العراق الواحد الموحد. 

على البرلمان العراقي اي يثبت انه يدعم جميع المكونات العراقية والاقليات باختلاف اعراقهم وعقائدهم وعليه ان يساند ويحفظ وجود وتأريخ هذه الاقلية وهم السريان والمسيح للحفاظ على التنوع العراقي الأصيل.

مؤسسة إنقاذ التركمان

المكتب الإعلامي

٢٨ تشرين الثاني ٢٠١٦

اترك رد