مؤسسة إنقاذ التركمان تطالب محافظ صلاح الدين بالمصادقة على قرار تنصيب قائمقام طوزخورماتو

بعد انتهاء ملف الحرب مع عصابات داعش الإرهابية وظهور بوادر استقرار امني في طوز خورماتو التي تمثلت بالقضاء على اغلب حواضن الإرهاب في المدينة وأطرافها استبشرنا خيراً بانتهاء معاناة هذه المدينة التي لايخفى على أحد حجم الأضرار التي تعرضت لها منذ عام 2003 نتيجة استهدافها من قبل الإرهاب الوحشي سواءً الخسائر البشرية التي تجاوزت 2500 شهيد وآلاف المعاقين أو البنى التحتية التي دمرت الأمر الذي انعكس سلباً على الوضع الاقتصادي والخدمي للمدينة وكذلك على النسيج الاجتماعي والتنوع الموجود في القضاء.

وكانت البشرى اكبر حينما أقال المجلس البلدي في طوز خورماتو القائمقام القديم الذي التزم الصمت على مدى 14 سنة تجاه كل الجرائم التي حدثت ضد المدنيين في القضاء واختيار المجلس للدكتور حسن زين العابدين كقائمقام جديد وهو ابن المدينة البار ووالد أحد أبطال وشهداء طوز خورماتو الذي ضحى بأغلى ما يملك من أجل الدفاع عن ارض العراق وكرامته، لكننا فوجئنا بتأخير المصادقة على أمر تنصيب القائمقام الجديد من قبل السيد محافظ صلاح الدين .

اننا في الوقت الذي نستغرب من تأخر المصادقة على أمر تكليف القائمقام الجديد على الرغم من صحة كل الإجراءات الديمقراطية والقانونية للتكليف من تصويت مجلس القضاء او محافظة صلاح الدين، إذ نطالب بالإسراع في المصادقة على ذلك لأن تأخير هذا الأمر يعد بمثابة المساهمة في إطالة أمد معاناة المواطن في هذه المدينة الجريحة وعرقلة إعادة بناء النسيج الاجتماعي والبنى التحتية للمدينة التي تتصدر مهام القائمقام الجديد.

مؤسسة إنقاذ التركمان

المكتب الإعلامي

2 شباط 2018

اترك رد