مؤسسة إنقاذ التركمان وبالتعاون مع منظمة الهجرة الدولية تستضيف مدير عام شؤون الناجيات في تلعفر

مدير فرع المؤسسة مع السيدة سراب الياس مدير عام دائرة شؤون الناجيات في تلعفر

عقدت مؤسسة انقاذ التركمان وبالشراكة مع منظمة الهجرة الدولية IOM في قضاء تلعفر، الاربعاء، جلسة تثقيفية حول رفع الوعي حول قانون الناجيات بحضور السيدة سراب الياس مدير عام دائرة شؤون الناجيات التابعة لوزارة العمل والشؤون الاجتماعية.

وقال الدكتور شعيب احمد، مدير فرع المؤسسة في تلعفر، ان الجلسة عقدت بالشراكة مع منظمة الهجرة الدولية IOM في قاعة الاجتماعات لقائمقامية قضاء تلعفر وبحضور السيدة سراب الياس مدير عام دائرة شؤون الناجيات مع جمع من الناجيات التركمانيات وذويهم.

وأشار احمد، ان ” الجلسة تضمنت تعريف الناجيات التركمانيات بقانون الناجيات الايزيديات من خلال اعطاء محاضرة بهذا الخصوص مع اتاحة فرصة للناجيات باللقاء والاستفسار من السيدة سراب عن حقوقهم القانونية والاجتماعية والنفسية”.

وأكد احمد، ان ” السيدة سراب اوضحت بنود هذا القانون للناجيات والفئات المشمولة به وفضلا عن الامتيازات والحقوق التي يأخذونها”.

وفيما يخص استفسار لاحد الناجيات عن فتح مكتب للدائرة في تلعفر، اوضح احمد، بان ” السيدة اليأس وعدت الناجيات بمتابعة الموضوع وفتح مكتب للدائرة في المستقبل بعد تفعيلها، كون ان المدينة تعد من المناطق التي تضم اكبر عدد من الناجيات التركمانيات اللذين تضررن من تنظيم داعش الارهابي”.

وطالب احمد، ” وزارة العمل والشؤون الاجتماعية ودائرة شؤون الناجيات، بان يشمل ذوي الناجيات بالحقوق والامتيازات لما يتحملون من اعباء نفسية وتبعات إجتماعية”.

هذا وقد حضر الجلسة جمع من الناجيات التركمانيات مع ذويهم وفضلا عن ممثلي قادة المجتمع و الادارة المحلية لقضاء تلعفر.

اترك رد