تي آر إف في اليوم العالمي لمساندة ضحايا التعذيب: التركمان لديهم قصص مؤلمة في قضايا التعذيب والعدالة لاتزال منقوصة في هذا الموضوع.

بمناسبة اليوم العالمي لمساندة ضحايا التعذيب ، وبرعاية مشتركة من مؤسسة ژيان لحقوق الانسان وتحالف التعويضات العادلة وبعثة الامم المتحدة ومنظمة الهجرة الدولية ومديرية شؤون الناجيات، اقيمت في اربيل في ٢٦ حزيران ٢٠٢٢ ندوة حول العدالة التعويضية لضحايا التعذيب ( الناجين من داعش ) حيث شاركت مؤسسة انقاذ التركمان T.R.F في الندوة ومن خلال المهندس عامر المولى نائب رئيس المؤسسة.

وتمت في الندوة مناقشة توصيات لجنة مناهضة التعذيب الاممية الصادر من مجلس حقوق الإنسان في الامم المتحدة إلى العراق فيما يتعلق بالعنف الجنسي المرتبط بالنزاع والعدالة الانتقالية. كما تناول المشاركون مناقشة قضايا تتعلق بقانون الناجيات في العراق والآثار السلبية للتجنيد القسري على الأطفال من قبل داعش، و متابعة مقاضاة جرائم العنف الجنسي في العراق و التدابير المطلوبة لتحرير الناجيات اللاتي لا تزلن في قبضة داعش.

كما تطرق ممثل الموسسة الى ان التركمان لديهم قصص مؤلمة في قضية التعذيب من قبل داعش والمجاميع الارهابية وان العدالة لاتزال منقوصة في هدا الموضوع، كما اشار المولى الى وضع الناجيات التركمانيات، وضرورة

ايجاد جسور تواصل قوية بينهم وبين مديرية شؤن الناجيات.

المكتب الاعلامي

 18 عدد المشاهدات الكلية,  2 عدد المشاهدات اليوم

اترك رد