مؤسسة إنقاذ التركمان تزور مركز الصادق الامين في غرب نينوى وتتفق على عقد برامج مشتركة لدعم الناجيات

تي آر اف – تلعفر| زار  وفد من مؤسسة انقاذ التركمان، في العاشر من كانون الاول من العام الجاري، مركز الصادق الأمين الثقافي في غرب نينوى (تلعفر)، وكان في استقبالهم مدير المركز الشيخ خليل العلياوي، وناقش الطرفان آفاق التعاون بين الطرفين واتفق الطرفان على عقد برامج مشتركة لا سيما برامج دعم الناجيات من التركمان والأيزيدية.

وقال الدكتور  شعيب التركماني، ان ” هدف الزيارة كانت ايماناً منا بدور الحيوي للمركز في غرب نينوى وانسجاماً مع اهداف المؤسسة في ترسيخ مبدأ التواصل والتعاون مع الجهات ذات العلاقة، زرنا مركز الصادق الأمين الثقافي لبحث وضع الناجين والناجيات التركمان وسبل إدماجهم في الحياة العامة “.

وأشار التركماني انه ” تم مناقشة عدة مواضيع تخص برامج الدعم النفسي والاندماج المجتمعي للناجيات التركمانيات، وقد تمخض الاجتماع عن  الاتفاق لعقد برامج مشتركة تسلط الضوء على ملف سبايا التركمان الشيعة رغم ان اعدادهم تتجاوز اللاف، فضلا عن السعي المشترك للبحث عن مؤسسات او منظمات تعيد تأهيل الناجين منهم في المدارس او دورات لتعليم المهن التي تمنحهم فرصة للاعتماد انفسهن “.

‏مؤسسة انقاذ التركمان تشارك في برنامج دولي عن الدعم النفسي والاجتماعي للناجين من جرائم داعش

وواصل التركماني حديثه، ” اتفقنا أيضاً على تنظيم ورش عمل خاصة بالتأهيل النفسي والاندماج بالمجتمع، لتجاوز العوامل النفسية التي تعرضن إليها، بسبب الممارسات الإجرامية لعصابات داعش”.

وشدد التركماني على تكثيف الجهود مع المرجعية الدينية والعتبات المقدسة لشرح قانون الناجيات الايزيديات ونقاط الضعف فيه التي اهملت حقوق سبايا التركمان الشيعة “.

وفي نهاية الزيارة قدم الوفد الزائر شكره وتقديره العالي للمرجعية الدينية في النجف الاشرف وللعتبة الحسينية المقدسة على جهودها ودعمها المتواصل للناجين والناجيات عامة والتركمان منهم خاصة.

 

 125 عدد المشاهدات الكلية

اترك رد